تعد رؤية المملكة 2030 خارطة الطريق للتحول الوطني لجميع قطاعات الوطن. ويمثل القطاع البلدي أحد أهم القطاعات الخدمية بالمملكة ، حيث تحتل أمانة منطقة الرياض موقعاً هاماً في منجزات القطاع البلدي من خلال مهامها ومسؤولياتها في خدمة عاصمة الوطن رياض المجد والعطاء ، و حرصت أمانة منطقة الرياض على رفع كفاءة الأداء وتوفير خدمات متميزة ومتوائمة مع استراتيجية القطاع البلدي وبما يتماشى مع طموحات المرحلة الحالية بالارتقاء بجودة الخدمات المقدمة ومكانة الرياض التنافسية بين المدن العالمية . .

بفضل الله ثم بدعم وتوجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله ومتابعة قائد الرؤية وملهمها صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان رعاه الله خطت الرياض ولله الحمد خطوات عديدة نحو مواكبة هذه المرحلة المفصلية وتحقيق هذه الأهداف، وهي محطات على الطريق نحو الانطلاق إلى المزيد من الإنجازات والتفرد على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية باذن الله .